تحميل كتاب شرح ديوان كعب بن زهير pdf لـ سعيد بن الحسن السكري

وصف الكتاب
صاحب هذا الديوان هو كعب من ربيعة بن رباح، عرف والده بزهير بن أبي سلمى، وهو من كبار شعراء الجاهلية. ولد كعب في الجاهلية ونشأ في بيئة أبرز ما تفخر به هو الشعر، فأبوه زهير وجده أبي سلمى وعمتاه سلمى والخنساء. قال كعب الشعر وهو صغير، ولكن أباه كان يزجره عنه ويضربه مخافة أن تكون شاعريته لم تكتمل بعد، فيروي من الأشعار مالا خير فيه، ورغم ذلك لم يرتدع كعب، ما أغضب والده فأردفه على ناقته وانطلق به، وأخذ يقول البيت ويطلب من ابنه أن يجيزه، حتى وثق من استحكام ملكة الشعر عنده، فأذن له بقوله وذكر ابن قتيبة في كتابه “الشعر والشعراء”: قيل لخلف الأحمد: “زهيَر أشعر أم ابنه كعب؟” قال:” لولا أبيات لزهير أكبرها الناس لقلت: إن كعباً أشعر منه.”
وكما وصفه بطرس البستاني: شاعر بارع الفن، ورسّام بديع التصوير، ومخترع واسع المخيلة. ولكعب ديوان شعر جمعه الإمام أبو سعيد الحسن بن الحسين بن عبد الله السكري، وشرحه، وهو المعتمد في هذا الكتاب. وقد تم إضافة مستدرك أثبت فيه ما وجد من شعر كعب مما لم يرد فيه، ولكعب قصيدته ” بانت سعاد” التي قالها في مدح الرسول صلى الله عليه وسلم. وكانت محطّ أنظار الشعراء، فمنهم من عارضها ومنهم الذين شطروها، ومنهم الذين شرحوها، بالإضافة إلى ذلك، فقد أثارت “بانت سعاد” أيضاً اهتمام الأجانب، فقاموا بترجمتها إلى اللغات الفارسيّة والتركية، والإيطالية والفرنسية. ويقول برد كلمات فيها:” هي من أشهى أشعار العرب، وألبست الشاعر حلّة مجد لا يبلى”.

مناقشة الكتاب    تحميل الكتاب  

كتب ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *